وكالة “FNC Entertainment” تنفي شائعات حول “سولهيون” من “AOA”

لاقي متابعي فرقة AOA الكثير من الشائعات من الناس والجمهور كذلك عن الفنانة “سولهيون” أحد أعضاء الفريق، هذا الأمر الذي دفع وكالة “FNC” لأعمال الترفيه، لاتخاذ التدابير اللازمة بشأن اتخاذ الإجراءات القانونية ضد مثل هذه الأمور. نغطي لكم الخبر بالكامل زوار موقعنا الكرام، موقع “مزيكا توداي” في هذا الخبر.

“FNC Entertianment” تنفي شائعات حول “سولهيون” من “AOA”

انتشر الكثير من الشائعات في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي وكذلك المنتديات حول الفنانة “سولهيون” أحد أعضاء فرقة “AOA”، هذا الأمر الذي مثّل إزعاجاً كبيراً لها من أصدقائها، وأهلها ومتابعيها الكرام، مما سبب لها الضيق الشديد والضجر بشأنها مما دفع وكالة “FNC” لأعمال الترفيه لنفي تلك الشائعات المتداولة بين الجميع حول العضوة “سولهيون” من فرقة AOA، سواء المتداولة في المنتديات أو حتى علي مواقع التواصل الاجتماعي.

الشائعة المنتشرة حول الفنانة “سولهيون” التي دفعت FNC لأخذ الإجراءات القانونية ضد من يقوم بالترويج لها

انتشرت مؤخراً العديد من عمليات الترويج للشائعات حول الفنانة “سولهيون” من فرقة “AOA”، أما بالنسبة للمكان الأول الذي انتشرت فيه هذه الشائعات وبدأت بالانتشار فلقد كانت تلك المنتديات المتوفرة علي الإنترنت للجميع، مما أتي بعدها انتشارها علي مختلف مواقع التواصل الاجتماعي.

أما بالنسبة إلي الشائعة فهي منتشرة منذ عدة أعوام، حيث أن هذه الشائعة كانت تقول بأنها يوجد واحدة من أعضاء فرق الفتيات كانت تقوم بالتدخين في إحدى الفنادق المتواجدة في “تايلاند” أثناء إقامتهم هناك لإقامة حفل مُعين. هذا الأمر الذي تسبب في إطلاق إنذار الحريق، مما جعل كافة ضيوف الفندق يقومون بإخلاء المبنى وتعطيل كافة أعمالهم وكانت ضجة كبرى. حتى أن شرطة المطافئ قد أتت كذلك.

واستكمالاً لتلك الشائعة فإنه تم عرض بث مباشر عام 2016 لأبرز البرامج الحوارية والذي يُدعي “صحفيون شجعان” وهو أحد أبرز البرامج التي لازالت مستمرة إلي يومنا هذا وخاصة ببرامج قناة “E Channel” العالمية. تكلم فيها المراسل عن “إطلاق إنذار الحريق” وأخذ يتناول الخبر العلوي وهو بأن أحد أعضاء فرقة الفتيات قامت بالتدخين ثم أخذ يصف تلك الفتاة فأخذ يقول.

إن هذه الفتاة التي قامت بالتدخين من أعضاء فرق الفتيات هو تمتلك الكثير من المعجبين الذكور، كما أن صورتها نقية ونحيفة تماماً. ثم أخذ يقول كانت هذه الفنانة تأخذ تشتم وتلعن باستمرار تام أثناء تدخينها للسجائر.

بالطبع لا يمكن الصمت علي أمر مثل هذا، ليبدأ الأمر مجدداً في أن يكبر أكثر فأكثر وينتشر بين الجميع حتى يومنا هذا فأخذ الجميع في التخمين بأن هذه الفتاة كانت “سولهيون” أحد أعضاء فرقة FNC بدون تواجد أي أدلة أو براهين حتى، مما دفع وكالة FNC لأعمال الترفيه أولاً لإنكار هذه الشائعات ثانياً لأنها ستتخذ الإجراءات القانونية ضد من يقومون بالترويج لتلك الشائعات وكان ذلك خلال البيان الذي تم نشره في 22 من يوليو لعام 2020.

‎أضف رد:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد